القائمة الرئيسية

الصفحات

11 نصيحة لاكتشاف مرض التوحد والتعامل معه بقلم د. سعيد عسيري

أعراض مرض التوحد لا تكون واحدة لدى جميع الأطفال، إذ أن اضطراب طيف التوحد لا يوجد له تحاليل أو أشعه تثبت إصابة الطفل بهذا المرض أو لأ، كما أن تعريف مرض التوحد لا يقتصر على العزلة أو قلة الاختلاط التي تظهر على الطفل.
أعراض مرض التوحد

أعراض مرض التوحد

الدكتور سعيد عبدالوهاب عسيري، استشاري الطب النفسي واضطرابات المزاج، تحدث عن أعراض مرض التوحد عند الأطفال وعن ماهو مرض التوحد وأسبابه ، موضحا أنه أحد أنواع الأمراض أو الاضطرابات النفسية.

وتحدث الدكتور سعيد عسيري عن اضطراب طيف التوحد ، وقد جمعنا لكم 11 نصيحة من كتابات الدكتور سعيد وإليكم نص ماكتبه:

مرض التوحد وعلاجه

بقلم د. سعيد عبدالوهاب عسيري

  • يُخطئ الكثير عندما يعتقدون أن التوحد لدى الطفل بمجرد أن لديه شيء من العزله وقلة الإختلاط بغيره .
  • ما يقارب من ثُلثي مرضى التوحد يوجد لديهم نسبة من التخلف العقلي وهذا يؤثر كثراً على مستقبل الطفل ومآل المرض.
  • كل مريض من مرضى التوحد لابد أن يُقيم بشكل جيد ويُبحث عن المؤشرات الجيده والسيئه على مُستقل المرض ومآله .
  • #التوحد لا يوجد حتى الآن تحليل أو أشعه لإثباته أو نفيه ، وإنما يعتمد التشخيص على رأي الطبيب بعد أخذ التاريخ المرضي وعمل الفحص الإكلينيكي .
  • أُخيف الناس كثيراً من التوحد ونسبته ٦٢ لكل ١٠٠٠٠ طفل فق وطيف التوحد من حيث شدته واسع جداً، والمؤثر الحقيقي هو التخلف العقلي إن وجد ونسبته ٨٣٪.
  • تظهر نتائج علاج فرط الحركة وتشتت الإنتباه من الأسابيع الأول وأحياناً تكون النتائج مبهره إلا إذا صاحبه نقص في القدرات الذهنية أو التوحد.
  • #التوحد طيف واسع يشتد ويسهل كتنوع الألوان من الأبيض الناصع إلى الأسود شديد السواد. فلا تكاد تجد حالتين من #التوحد بنفس الشدة.
  • من الظلم معاملة أطفال #التوحد نفس المعاملة أو توقع نفس المصير والمآل أنها ستكون واحدة. المسألة تعتمد على:- شدة التوحد -القدرات الذهنية -الإكتشاف المبكر -الأمراض أو الأعراض المصاحبة مثل فرط الحركة وتشتت الإنتباه أو نقص القدرات الذهنية.
  • لم يثبت علمياً ولاتوجد أي تجارب علمية جيدة تدل على أن تحليل المعادن الثقيلة والخفيفة قد يفيد في تشخيص أو علاج اضطراب #التوحد أو أياً من الإضطرابات #النفسية الأخرى لدى الأطفال
  • قد يستشكل على الأطباء تشخيص التوحد وتشخص حالات كثيره بأنها توحد مع أنها لا تعدوا كونها اضطراب فرط الحركه وتشتت الإنتباه لكن بدأ في سن مبكرة.
  • ٧٠٪ من الأطفال الذين يعانون من التوحد يعانون أيضاً من اضطرابات نفسية أخرى تحتاج إلى تدخل ومن أشهرها الإكتئاب والقلق النفسي والرهاب الإجتماعي.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العنوان هنا