القائمة الرئيسية

الصفحات

6 نصائح لتربية الأطفال الرضع تعاملي بها مع ولي عهدك الجديد

نصائح لتربية الأطفال الرضع ، إن الأطفال هم فلذة الاكباد، وهم نور المستقبل؛ وهي نعمة أنعم الله بها على خلقه، وحرم منها آخرون لحكمة يعلمها وحده سبحانه وتعالى؛ لذلك لابد أن تحافظوا على هذه النعمة من خلال حسن تربيتهم، والبحث دائما عن طرق تربوية ومعلومات عن تربية الأطفال الرضع، و نصائح لتربية الأطفال الرضع خصوصا، نظرا لما يحتاجونه من رعاية في هذه السن الصغيرة، ومن الضروري معرفة أنه إذا عاش الطفل في جو من الرضا، تعلّم أن يرضى بذاته.

نصائح لتربية الأطفال الرضع

 نصائح لتربية الأطفال الرضع وكيفية تربية الرضيع في الشهور الأولى

  • نوم الطفل: في البداية يجب على الوالدين تعويد الطفل من يومه الأول على النوم في سريره الخاص به في غرفة نوم الوالدين؛ وذلك لأن نومه وحده يعمل على تقوية شخصيته، كما أنه من الأفضل نقل الطفل إلى الغرفة الخاصة به بدايةٍ من شهره الثالث كونه في هذا السن يبدأ بالتمييز وإدراك مكان نومه وغرفته، وعدم نقل الطفل في هذا السن قد يؤدي إلى مواجهة صعوبة في نقله بعد ذلك في مراحل عمره المتقدمة.
  • المحافظة على الروتين: حيث يساهم الحفاظ على نظام روتين معين في حياة الطفل والسلوكيات التي تخصه في تربية طفل منظماً ومرتباً، لذلك يستحسن أن تكون مواعيد استحمام الطفل، والنوم، والخروج في نزهة ثابتة مع الزمن إلا في بعض الحالات فقط، حيث يمكن التخلي عن هذا الروتين مع الحرص على ألا يكون هذا التغيير بصورة جذرية ومفاجئه.

نصائح للأطفال الرضع

  • العمل على تشجيع الطفل للكلام : لقد أثبت الخبراء أن الأطفال الذين يتكلمون بشكل مبكر محاطون بعائلة كثيرة التحدث، ولذلك من الأفضل أن يتكلم الأهل دائماً مع الطفل حتى لو كان لا يستطيع الكلام، وذلك لأنّ دماغه يحفظ جميع المعلومات التي يتلقاها من الآخرين.
  • كثرة اللعب واللهو مع الطفل: يعتبر اللعب واللهو مع الطفل من أفضل الأمور التي تنمي قدرات الطفل العقليّة والحركيّة، وهذا ما يشجعه على الاختلاط بالمجموعات دون خوف أو تردد.

تربية الأطفال الرضع الصحيحة

  • العمل على بناء الثقة مع الطفل تعتبر الثقة :من الأمور المهمة بين الأهل وطفلهم، فكذب الأهل على الطفل حتى لو كان صغيراً يزعزع الثقة بينهم، ويفقد الطفل ثقته بأهله، كما أنه من المستحسن التعامل اللطيف مع الرضع.
  • تشجيع الطفل: على المشي عند بلوغ الطفل عامه الأول فمن الأفضل تشجيع الأهل له وحثه على المشي، وذلك من خلال مساعدة الأم له على تعلم الحبو بدءاً من شهره السادس، وتشجيعه حتى يتمكن من الوقوف والثبات على قدمية.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العنوان هنا