القائمة الرئيسية

الصفحات

5 نصائح للتعامل مع الوسواس القهري .. بقلم د. عاصم العقيل

الوسواس القهري أحد الأمراض النفسية، التي يسيء البعض فهم طبيعته؛ فالأغلب قد لا يعرف ما هي أعراض هذا المرض وأسبابه؛ إذ يظن البعض أن الوسواس القهري ينتج بسبب ضعفا في الإيمان، لكن هذا غير صحيح؛ فأسباب هذا المرض متعدده، وكذلك أنواعه.
الوسواس القهري

أسباب وأعراض الوسواس القهري

الدكتور عاصم بن عبد العزيز العقيل، الطبيب النفسي والأستاذ الجامعي المتخصص باضطرابات المزاج والقلق، تحدث في مجموعة تغريدات عن بعضا من أسباب وأعراض إصابة الإنسان باضطراب وسواسي قهري، وإليكم نص ما كتبه:

الوسواس القهري

بقلم د. عاصم بن عبد العزيز العقيل

  • غير صحيح أن سبب الإصابة بالوسواس القهري هو ضعف الإيمان!.
  • أقسي شعور ممكن تحسه عندما يُتهم مريضي النفسي الذي يحفظ كتاب الله كاملا بضعف إيمانه بسبب إصابته بالمرض النفسي(وسواس قهري)!
  • إعادة الصلاة /الوضوء أو أجزاء منها لعدة مرات وقضاء وقت لايقل عن ساعة يوميا قد تكون أعراض اضطراب الوسواس القهري.. العلاج يعتمد على الحالة وشدتها.
  • الأدوية النفسية فعّالة وأثرها نافع لكل من يعاني من اكتئاب شديد،قلق مرضي ،ثنائي القطب، ذهان ، وسواس قهري. تلك الأدوية للأسف أثرها ربما محدود للمصابين باضطرابات شخصية فقط كالشخصية الحدية،ولذلك علاجهم الأساسي هو جلسات العلاج النفسي.
  • تشير الدراسات إلى أن: ٣٠٪من مرضى اضطراب الوسواس يتحسنون بشكل ممتاز ٤٠٪ منهم تحسنهم متوسط ٣٠٪ أعراضهم مؤثرة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العنوان هنا