القائمة الرئيسية

الصفحات

التكافؤ بين الزوجين في الإسلام كيف يكون وما معناه ؟

التكافؤ بين الزوجين في الإسلام ، من أهم عوامل التي تتسبب في إتمام الزواج بين المرأة والرجل هو وجود نوع من القبول والارتياح النفسي لكل منهما، فـ التكافؤ بين الزوجين يلعب دورًا أساسيًا ولا شك بأنه أهم مسببات السعادة بين الزوجين، لذا على الزوجين الحرص على وجود التكافؤ لسهولة التفاهم بينهم.
التكافؤ بين الزوجين في الإسلام

التكافؤ بين الزوجين في الإسلام

يعد التكافؤ بين الزوجين اللبنة الأساسية لبناء أي علاقة يسكنها الحب بين الطرفين، فبدونه تفشل تلك العلاقة في الاستمرار ولاسيما تنهار في بدايتها، فينعدم وجود الاستقرار الأسري وكذلك الاستقرار العاطفي بين الزوجين وهو من أساسيات استمرارية الزواج، فوجب على الزوجين التأني عند وضع الشروط اللازمة للزواج وأولها وجود التكافؤ بين الزوجين.

حدود التكافؤ بين الزوجين في الفقه الإسلامي

ليس المقصود بـ التكافؤ بين الزوجين هو التشابه الكلي لكل منهم في المستوي الفكري والتعليمي والثقافي وكذلك الاجتماعي، ولكن كونهم على مقربة من بعضهم في تلك المستويات ينشأ بينهم الاستقرار الأسري والمودة والحب وهذا كفيل لاستمرار هذه العلاقة الطيبة بينهم، فمن أنواع التكافؤ بين الزوجين هو:

التكافؤ بين الزوجين .. كيف يكون؟

  • التوافق النفسي: وهو يُعد من أهم أشكال التوافق بين الزوجين وهو يتلخص في الارتياح والقبول لبعضهما، وهو من أهم أنواع التكافؤ بين الزوجين في الإسلام فعليه تتم العلاقة الزوجية في أبهى صورها.
  • التوافق الأخلاقي: وهذا يعتمد على التنشئة الصحيحة التي تربى عليها الزوجين منذ الصغر، فلابد من وجود الأخلاق والقيم النبيلة بين الزوجين فهي تنعكس انعكاسًا كليًا على تربيتهم لأبنائهم بالخلق الحميدة والقيم النبيلة، فاحترام الزوجين لبعضهما من الأسرار الهامة لاستمرار الزواج.
  • التوافق العمري: وهو عامل من ضمن العوامل الأساسية في الزواج، وهو كون الزوجين على نسبة من التوافق العمري لتُسهل الحياة بينهم وتجعل اللغة السائدة بينهم هي لغة التفاهم فتظل سائدة بينهم في جميع المشاكل التي تقابلهم.
  • التوافق الصحي: مراعاة الزوجين بالكشف الطبي لكل منهم قبل شروعهما في الزواج للتأكد من عدم وجود الأمراض المزمنة لأي منهم، لأنها ستؤثر على علاقتهم الزوجية بشكل ملحوظ كما أنها من الممكن بأن تؤثر على أبنائهم في حملهم لبعض الأمراض.

إيجابيات و فوائد التكافؤ بين الزوجين

يؤثر وجود التكافؤ بين الزوجين تأثيرًا كبيرًا في نشأة الاستقرار الأسري بينهم، فمن إيجابيات وجود التكافؤ بين الزوجين هي:
  • شعور الزوجين بالأمان لبعضهما، وهذا الأمان ينشأ نتيجة التفاهم والتحاور بينهما.
  • الشعور بالتآلف والتناغم لكلاهما، لذا فإن التكافؤ بين الزوجين في الإسلام أساسي لوجود الحب والألفة بين الزوجين كما أوصانا الله تعالى، ولمعرفة معنى التكافؤ بين الزوجين شاهد هذا الفيديو: https://www.youtube.com/watch?v=YGt-ZNW7EJQ


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العنوان هنا