القائمة الرئيسية

الصفحات

أسباب الفجوة بين الأجيال ، ظهرت هذه الفجوة بين الأجيال نظرًا لاختلاف القيم والمبادئ والآراء حول كل شيء في العالم، ومع تقدم التكنولوجيا ووسائل الاتصال الحديثة أدت إلى توسيع تلك الفجوة بين الأجيال، وهذه التكنولوجيا وصلت بالأجيال لأشياء عديدة أهمها حدوث الفجوة بين الآباء والأبناء وتفاقم تلك الفجوة
أسباب الفجوة بين الأجيال

أسباب الفجوة بين الأجيال

عملت هذه الفجوة على اختلاف القيم والمبادئ من جيل لجيل كما أنها وصلت بمعظم الأجيال إلى تطورات خطيرة ومنها انتشار الجريمة في المجتمع، نظرًا لاختلاف المبادئ والآراء بين الأجيال، فكل جيل من الأجيال له آرائه الخاصة وتفكير الخاص به والذي يتناقض تمامًا مع الجيل الذي يليه، وهنا لابد من تدخل الآباء في تربية أبنائهم على القيم المثلى الصحيحة.

أسباب الصراع بين الأجيال

يوجد الكثير من الأسباب الواضحة التي أدت لظهور تلك الفجوة بين الأجيال، ومن أهم الأسباب التي أدت لظهور الفجوة بين الأجيال هي:

ماهي أسباب الاختلاف بين الأجيال

  • اختلاف المبادئ والقيم التي نشأ عليها كل جيل، فقديمًا كان يوجد بين آبائنا وأجدادنا القيم والمبادئ التي تربوا عليها، وفي عصرنا هذا وجدت هذه القيم والمبادئ ولكن تطورت مع تطورات العصر الحديث.
  • غياب الرقابة الأسرية على الأبناء في ظل تطورات العصر فأصبحت المربية هي من تأخذ دور الآباء في تربية الأبناء، وتطور نشاطها إلى أن أخذت مكان الأم في القيام بدورها من ناحية أبنائها، فديننا الإسلامي لم يرفض بأن تعمل المرأة ولكن عليها بأن تقوم بواجباتها أولًا تجاه أسرتها.
  • ظهور الكثير من التيارات الغير إسلامية التي تبرمج عقول الأجيال في هذا العصر نتيجة لظهور تكنولوجيا العصر، على عكس القيم والمبادئ الإسلامية التي حثنا الله عليها والتي تربي عليها بعض الأجيال قديمًا، وهذا السبب من أهم أسباب الفجوة بين الأجيال.

حل مشكلة الفجوة بين الأجيال

يرى بعض العلماء في الجامعات الإسلامية الكثير من الحلول المناسبة للقضاء على الفجوة بين الأجيال، ومن أهم الحلول المناسبة هي:
  • يجب على الدعاة الإسلاميين طرح تلك المشكلة ومناقشاتها للعمل على السيطرة على تلك الفجوة ومنعها من التوسع ومنع خطرها على الأجيال القادمة.
  • يتم مناقشتها أيضًا على القنوات الفضائية مستعينين ببعض الشباب والأخذ برأيهم في تلك الفجوة التي حدثت بين الأجيال.
  • التوعية اللازمة للأب والأم بضرورة الاهتمام المبالغ لتربية أبنائهم على القيم والمبادئ التي تعلموها في الصغر، لأن أسباب الفجوة بين الأجيال تبدأ أولًا من تقصير الآباء في حق أبنائهم.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العنوان هنا